طنجة24_زيارة حصاد للعرائش تثير ردود أفعال السياسيين وتخرج الأساتذة للشارع



زيارة حصاد للعرائش تثير ردود أفعال السياسيين وتخرج الأساتذة للشارع

أضيف في 28 يوليوز 2017 الساعة 09:00

طنجة24 من العرائش

لم تمر الزيارة التفقدية لوزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، محمد حصاد لمدينة العرائش والقصر الكبير بسلام. حيث إنتقذت بعض وسائل إعلام محلية عدم إستدعائها لتغطية الحدث، والإكتفاء بالإعلام الرسمي، فضلا عن العشرات من الأساتذة والنقابات الذين خرجوا في مسيرة إحتجاجية، ردا على الزيارة التي وصفوها بالسرية والسياسوية للوزير حصاد.

وكان الوزير حصاد مرفوقا بكاتب الدولة في التعليم العالي خالد الصمدي وعامل الاقليم، قد حل قبل يومين بمؤسسات تعليمية بإقليم العرائش، "القصر الكبير والعرائش"، حيث تفقد بعض المؤسسات التعليمية، ثم الكلية المتعددة التخصصات بالعرائش، ونفذ زيارة ميدانية لمدرسة بن خلدون ثم لدار الشباب سيدي عبد الله المظلوم بالقصر الكبير

وحسب منشور للمديرية الإقليمية للوزارة على الفايسبوك، فإن الزيارة تدخل في إطار الجولات التي يقوم بها الوزير للوقوف على مدى تقدم أوراش عملية تأهيل المؤسسات التعليمية بالمديرية الإقليمية للتربية والتكوين بإقليم العرائش. وكذلك الإجراءات والتدابير المتخذة لتأمين دخول مدرسي مقبل ناجح بكافة المؤسسات التعليمية بالمديرية وذلك تنفيذا للرسالة التأطيرية تحت عدد 17/277 .


وبمجرد سماعهم خبر قدوم الوزير حصاد، خرج المئات من الأساتذة و الأستاذات، حاملين لافتات، ورافعين شعارات قوية تستنكر ما " طالهم من تهميش و إقصاء بالحركة الإنتقالية" والتي وصفوها في إحدى اللافتات بأنها "حركة إنتقامية"، فضلا عن رفع شعارات أخرى، وصفت الوزير حصاد بالـ"دكتاتوري"، مطالبة بإقالته.

وإنتقذت النقابات التعليمية الست الأكثر تمثيلية ما أسمته "الإقصاء الغير القانوني و المتعسف في حق طلبات نساء و رجال التعليم للحركة الإنتقالية المحلية"، وحملت حصاد مسألة "الضرب في العمق لمبدإ الإستحقاق و تطبيق القانون" في الوقت الذي من المفترض على الوزير، تضيف النقابات "أن يكون هو المشرف و المؤتمن على تطبيق هذا القانون". لكنه " فاجأ الجميع بممارسات قديمة و منطق مزاجي من خلال خرقه للمذكرة الإطار التي دعى إليها حصاد نفسه ."

 من جانبه ندد البرلماني السابق عن إقليم العرائش، والرئيس المنتهية ولايته عن للمجلس البلدي لمدينة القصر الكبير، سعيد خيرون، بما أسماه " التستر عن زيارة وزير التربية محمد حصاد"، مستغربا عدم الإعلان عنها و عن مضمونها سواء للبرلمانيين أو ممثلي الساكنة". بل أن العديد من وسائل الإعلام المحلية لم تدري بتوقيت الزيارة قبل أن يتم نشر الصور على الفايسبوك.

وتسائل خيرون، والذي يمثل حزب العدالة والتنمية، عن السبب وراء تخوف الجهة المنظمة لهذه الزيارة. وقال في تدوينة له على الفايسبوك " هل هذا الخوف نابع من التوجس من تنظيم وقفات احتجاجية للشغيلة التعليمية، تنديدا بالقرارات المتخذة أخيراً من طرف الوزير؟ " . خيرون إنتقذ في ذات التدوينة السلطات الإقليمية التي " إنخرطت في عمل سياسوي عبر تنظيم زيارة سرية رسمية، من خلالها لم يتم استدعاء فريق من المنتخبين المحليين لهذه الزيارة، و جعلها زيارة فقط لفريق سياسي معين يراد تجميله بهذه المدينة."

للإشارة فإن حراس الأمن الخاص بمؤسسات قطاع التعليم، قد شاركوا بدورهم في نفس المسيرة الإحتجاجية، وطالبوا خلالها بإنصافهم، و مطالبين السلطات بفتح تحقيق ضد شركة معروفة، إتهموها بهضم حقوقهم، والتأخر في صرف أجورهم لمدة فاقت سبعة أشهر، مع حرمانهم من العديد من الحقوق المشروعة .

 



تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها

1- استنكار

جواد

ردا على الطابع السري لزيارة الوزير محمد حصاد، لا يسعني سوى الاستنكار عن كيف انه فكر في الزيارة ولم يفكر في الأهم وهو التواصل مع المدرسين و كل الفاعلين والساكنة عموما حتى يسمع عن قرب هواجس الفئة الأولى وهمومها...ولأسمعته ما لا يمكن لي إسصاله عبر المراسلات (الباراجات )..ولهذا أكتفي باستغلال هذا المنبر لمسائلته بالتالي: هل توجد بهذا الكون الشاسع وزارة تعقد مجلسا تأذيبيا ضد أستاذ من دون استدعائه؟ ثم تنصب محاميان ضده الأول يدعي أن المجلس كان غيابيا والآخر يدعي العكس تماما؟ أهل يمكن أن تصل خفة اليد بالإدارة أن تتلاعب بالملف وتغير الحقائق ثم توقع في مكان الأستاذ....أهل يمكن أن يقبل المنطق أن يصل هذا التعسف إلى حرمان الأستاذ من أجرته كاملة لأست أعوام...أهل يمكن أن يقبل المنطق ان يتحدث المسئولونالفضعاء/الجهلة بعقوبة 6 أشهر والحقيقة أنه تم توقيفة لأزيد من عام بأكمله..أهل يمكن أن يستفيد من الحركة الانتقالية الوطنية وهو موقوف عن العمل، وكيف له أن يلتحق بالمؤسسة الجديدة متأخرا ب4 أشهر وفي نفس الوقت لا تتوفر المؤسسات المستقبلة ثانويةنيابة..على قرار التوقيف...على أي المجال لا يسع والللللله يشد لينا في القضاء لأنه هو من يعرف كيف يدبح الجهلة من الوريد إلى الوريد...أستاذ متضرر من وزارة وصفها الوزير بالمريضة

في 07 أكتوبر 2017 الساعة 19 : 17

أبلغ عن تعليق غير لائق




أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا

هيئات نقابية تخوض احتجاجات متزامنة مع الدخول المدرسي

نقابيون يستقبلون الموسم الدراسي بالاحتجاج على نائب التعليم

الملك محمد السادس يعطي انطلاقة الدخول المدرسي الجديد

تاريخ المدارس القديمة بطنجة

أمزيان: خطاب 20 غشت حدد رؤية مستقبلية للارتقاء بالتعليم

ارتفاع عدد الممدرسين بجهة طنجة تطوان بأزيد من 48 %

"نيو-إنجلاند".. أول جامعة أمريكية تفتتح فرعا لها في طنجة

تأخر أشغال انجاز ثانوية ببني مكادة يهدد 1200 تلميذ

غضب بين أولياء تلاميذ مؤسسة تعليمية بسبب الزمن المدرسي

مدرسات "عين بوخلفة" يشتكين من إعتداءات وظروف قاسية