طنجة24_الأغلبية تؤيد قرار منع مسيرة 20 يوليوز وتدعو الساكنة للتفاعل معه



الأغلبية تؤيد قرار منع مسيرة 20 يوليوز وتدعو الساكنة للتفاعل معه

أضيف في 19 يوليوز 2017 الساعة 13:21
طنجة 24 -   و م ع

دعت أحزاب الأغلبية الحكومية، المواطنات والمواطنين بإقليم الحسيمة إلى التفاعل الإيجابي مع القرار القاضي بعدم السماح بالتظاهر يوم 20 يوليوز الجاري، حفاظا على أجواء الهدوء وعلى مستلزمات النظام العام.

 وأكدت أحزاب الأغلبية، في بلاغ صدر عقب اجتماع عقدته، أمس الثلاثاء، برئاسة رئيس الحكومة سعد الدين العثماني وخصص لتدارس عدد من التطورات الوطنية ومستجدات العمل الحكومي، على " ضرورة السعي الصادق من أجل الإسهام في توفير أجواء التهدئة الكفيلة ببلورة الأوراش الإصلاحية والتنموية المختلفة، وتسريع وتيرة إنجازها، والاستجابة للمطالب المشروعة للمواطنات والمواطنين".

كما دعت أحزاب الأغلبية الحكومية، حسب المصدر ذاته، الجميع إلى "استيعاب هذا التوجه والانخراط فيه بإيجابية، وبما يعزز احترام مقتضيات دولة الحق والقانون، والحيلولة دون أي تصعيد لما قد يكون له من انعكاسات على ساكنة الحسيمة واقتصادها المحلي".

وأبرز البلاغ أن أحزاب الأغلبية الحكومية نوهت بمبادرة الحكومة للقيام بزيارات عمل ميدانية إلى مختلف جهات المملكة، وذلك بهدف التواصل عن قرب مع مختلف الفاعلين الجهويين والمحليين، لتوفير أجواء التعبئة المطلوبة الكفيلة بتمكين الحكومة من بلورة المشاريع التنموية جهويا ومحليا.

وأشار إلى أن أحزاب الأغلبية تدارست أيضا مشروع الميثاق المنظم لعملها والعلاقات بين مكوناتها، وتم اعتماده في أفق التوقيع عليه خلال لقاء عمومي سيتم الإعلان عنه قريبا.

 





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا

المجلس الدستوري يرفض طعن "البام" في الانتخابات الجزئية

الفزازي: طي صفحة 16 ماي يتطلب صدّ ماكينة صنع الإرهاب

الاشتراكي الموحد يرسم صورة قاتمة للأوضاع العامة بطنجة

شباط يختار طنجة لانطلاق حملة الترويج لانسحابه من الحكومة

لقاء بين عمدة طنجة ووفد من رجال أعمال هولنديين

شباط بأصيلة: تدبيرالمرحلة لن يتم إلا بشروط الشعب المغربي

العماري : بن كيران عديم الخبرة وحزبه يتقن فن الكلام

الداخلية: جماعة طنجة بصدد دراسة تشييد مطرح عمومي جديد

الوردي يقر بوجود نقائص متشعبة في قطاع الصحة بطنجة

خيي: الكل يتهافت على التعمير وتفويضه يخضع لحسابات