طنجة24_موسم سيدي مولاي عبد السلام.. زيارات وتبرك وسياحة وتسوق



موسم سيدي مولاي عبد السلام.. زيارات وتبرك وسياحة وتسوق

أضيف في 2 يوليوز 2017 الساعة 18:52

طنجة 24 من جبل العلم (إقليم العرائش)

يعيش جبل العلم بجماعة تزروت في اقليم العرائش هذه الايام، موسم مولاي عبد السلام بن مشيش، الذي يحييه أتباع ومريدو الطريقة المشيشية الشاذلية كل سنة ابتداء من 1 يوليوز إلى غاية الثالث منه، تخليدا لروح القطب الصالح مولاي عبد السلام ومساهمة في استمرار العادات الروحية.

ويشهد جبل العلم كل موسم وفود المئات من الاشخاص من مختلف جهات المغرب وخارجه، مما يجعل هذه المنطقة تعيش اجواء روحانية، وانتعاشة اقتصادية وسياحية طيلة أيام الموسم.

ويستقبل ضريح مولاي عبد السلام في اليوم الأول من الموسم شخصيات وازنة على رأسها ممثلو الحجابة الملكية الذين يقدمون هبة للشرفاء العلميين لتوزيعها على الفقراء، بالاضافة إلى اقامة مجالس الذكر وقراءة القرأن.

يقول مصطفى وهو رجل في الخمسينات من العمر دأب على حضور موسم مولاي عبد السلام سنين طويلة، أن الأجواء الروحانية لهذا الموسم تريحه نفسيا، وتساهم في نسيانه لمشاغل الحياة ومشاكلها.

ويضيف ذات المتحدث لجريدة "طنجة 24" أن المئات من الأشخاص يقدمون كل موسم لزيارة ضريح مولاي عبد السلام والتبرك به، وفقا لعادة متوارثة منذ عقود طويلة.

من جانب اخر، تشهد منطقة العلم التي يوجد فيها ضريح مولاي عبد السلام، انتعاشة سياحية واقتصاية هامة خلال أيام الموسم، حيث يقبل الزوار على اقتناء عدد من المنتوجات المحلية.

البائع محمد الذي يبيع المنادل المحلية الصنع واكسسوارات التزيين، يقول في هذا السياق أن الاقبال على هذه المنتوجات يزداد خلال الايام الثلاثة للموسم.

ويضيف قائلا " عندما يقدم الزوار إلى مولاي عبد السلام لا يمكن أن يعود إلى ديارهم دون اقتناء الحلويات التقليدية التي تباع هنا أو المنادل والقبعات والاكسسوارات الاخرى".

ويوافق أغلب الباعة على أن موسم مولاي عبد السلام بين مشيش يساهم بشكل كبير في خلق انتعاشة اقتصادية مهمة لسكان المنطقة، إلى جانب أنه موسم روحاني يستقبل الاتباع والمريدين للتبرك بالقطب الصالح مولاي عبد السلام

 



تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها

1- جهل الشعب وتأخره

اسمر يا جميل

هذه المواسم تعبر عن جهل الشعب وتأخره, وكفره والحاده لانه يترك الله ويسأل الميت الذي لا ينفع ولا يضر . والمسؤولون عندنا يشجعون هذه المواسم ليلهوا بها الشعب حتى لا يلتفت  (هذا الشعب ) الى مشاكله وما اكثرها .

في 03 يوليوز 2017 الساعة 15 : 06

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- al jahl

kk

hada ho jahl

في 03 يوليوز 2017 الساعة 49 : 08

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- تنبيها لمجتمعنا

محمد

ردا على صاحب التعليق الأول .أيها الأحمق الجاهل الذي لا يعرف شيأ لا عن الدين ولا معنى الكفر ولا الشرك أظن أن لك ثقافت الدواعش الذين يكفرون من يختلف معهم ولو كان عندك أذب لحترمت شعور الأخرين الذين يختلفون معك وهاذا دليل على جهلك وتخلفك .وربنا الكريم ( قال وأعرض عن الجاهلين  )وبما أنك ذكرت المسؤلين فهم ليسوا حمقاء مثلك وأنت لست مسؤلا عن عقيدت أحدا يشرك أو يكفر أو يفعل ما يشاء كما يجب على المسؤلين أن يعطوا الحرية لي 73 فرقة ويحموا شعائرهم فالرسول صلى الله عليه وءاله قال  (ستفترق أمتي على 73فرقة كلها في الجنة إلا واحدة في النار هم مبغضي محمد وءال محمد  )وإذا نظرنا إلى المغاربة نجدهم من محبي ءال بيت رسول الله والذين يزورون أولياء الله الصالحين الذين ينحدرون من نسب الرسول يزرونهم ويتبركون بهم لأنهم من نسب الرسول صلى الله عليه وءاله كما نطلب من المسؤلين حمايت جميع الزوايا ولأضرحة وإعطاء الحرية لمحبيهم وأتباعهم ليعبروا عن قناعتهم مساواتا بي جماعت العدل ولإحسان ولإصلاح والتوحيد الذين لهم الحق في التجمع وإحياء ذكرى من يحبون من صلحائهم أم أتباع أهل البيت فلا حق لهم لما ذا أمرنا رسول الله بالتمسك بهم وقال  (تركت فيكم كتاب الله وأهل بيتي ما إن تمسكتم بهم لن تظلوا أبدا كتاب الله وأهل بيتي نبأني العليم الخبير أنهما لن يفترقى حتى يرد علي الحوظ  )ياحكومت لا عدل ولا إحسان .لن تكنوا منصفين حتى تعطوا لجميع الفرق الإسلامية حقوقها وحريتها وتتعلمون ثقافت إحترام الأخر وإن إختلف معك في الفرقة والدين فربنا الكريم قال ( لاإكراه في الدين  )أما أن تنصبوا أنفسكم حماتا لدين من أعطاكم هدا الحق وتفرقوا شهادت الإمان على من صار على نهجكم أيها الأغبياء فضحكم الله وأصبحتم مضحكتا في العالم بي همجيتكم ولاكن دوام الحال من المحال إنهار مذهبكم الوهابي الخبيث وستبقون بي  ( الشعار في وجهكم لا دين لا أخلاق لا علم كلأنعام أو أظل ...

في 03 يوليوز 2017 الساعة 26 : 23

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- الى المعلق 3

بلهوم

نحن في القرن 21 وما زال امثالك يعيشون بين ظهراننا؟.اني اراك من بقايا عصر الانحطاط .

في 04 يوليوز 2017 الساعة 37 : 15

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- رد على رد : الى صاحب التعليق 3

اسمر يا جميل

رأيتك تطلب الابحار جهلا "" وأنت تكاد تغرق في السواقي .

في 04 يوليوز 2017 الساعة 54 : 22

أبلغ عن تعليق غير لائق


6- الى المعلق 3

عااللومة

تتكلم كثيرا ولا تقول شيئا . هلا اغلقت فمك الواسع . صمتك احسن من كلامك .

في 09 يوليوز 2017 الساعة 21 : 18

أبلغ عن تعليق غير لائق




أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا

إفطار جماعي لفائدة نزلاء مركز حماية الطفولة بطنجة

طنجة مدينتي تدخل الفرحة على الأسر المعوزة

جمعية العرفان ترسم البسمة على وجوه الأطفال

الحقل الجمعوي المحلي يتعزز بجمعية منتدى المعارف للتنمية

حملة طبية مجانية بمدينة أصيلة

حوالي 100 امرأة يستفدن من دروس محو الأمية، خلال الموسم التربوي الجديد لجمعية هدى الناس

الشعلة بطنجة تنظم الحملة التحسيسية حول مخاطر ظاهرة الرشوة

حملة تحسيسية حول النظافة العامة بمناسبة عيد الأضحى المبارك بحي السواني

جمعيات الشرافات تتعرض للنهب - بيان صحفي -

طنجة مدينتي تنظم يوم توجيهي بثانوية ابن الخطيب