طنجة24_باعة جائلون يحولون مقر جماعة طنجة إلى سوق فوضى بسبب المحلات



باعة جائلون يحولون مقر جماعة طنجة إلى سوق فوضى بسبب المحلات

أضيف في 7 فبراير 2018 الساعة 17:20

طنجة 24 - متابعة

عاش فضاء قصر البلدية في مدينة طنجة، اليوم الأربعاء، فوضى عارمة بكل المقاييس، أرغمت العمدة محمد البشير العبدلاوي على رفع أشغال جلسة الدورة العادية لشهر فبراير، من أجل إخلاء قاعة الاجتماعات من عشرات المواطنين الذين نفذوا إنزالا كبيرا للاحتجاج ضد إقصائهم من الاستفادة من محلات أسواق القرب.

ونفذ عمدة طنجة، تهديده بتعليق أشغال الدورةوعقد جلسة مغلقة، بعدما تصاعدت احتجاجات هؤلاء الباعة الذين حجوا بالعشرات إلى  مقر المجلس الجماعي، على نحو صار من المستحيل مواصلة النقاش بين الأعضاء بشأن النقاط المدرجة في الدورة، وعلى رأسها النقطة المتعلقة باسواق القرب.

وكانت تصريحات أدلى بها العمدة محمد البشير العبدلاوي، خلال الدورة، وقال فيها بأن هناك "جهود عظيمة وغير مسبوقة بذلت في ملف أسواق القرب"، هي التي أججت غضب المحتجين الذين شرعوا في رفع شعارات أخذت شكل فوضى عارمة، تجلت من خلال الصراخ والعويل الذي أحال مقر المجلس الجماعي "أسوء من السوق"، كما وصفه أكثر من متتبع.

ولم تفلح محاولات العبدلاوي في إخماد الغضب العارم للمحتجين، من قبيل تعبيره عن تفهمه لهذا الاحتجاج، حين وصفه بأنه "طبيعي"، لأن هناك من استفاد وهناك من لم يستفد، على حد قوله، مما دفعه في الأخير إلى إعلان تعليق الجلسة من أجل إخلاء القاعة.

ووجد المسؤولون الجماعيون، صعوبة كبيرة في لم شمل أعضاء المجلس مجددا في دورة مغلقة أمام لعموم، مع استثاء الصحفيين، بسبب استمرار الاحتجاجات في باحة الطابق السابع للقصر البلدي، كال خلالها المحتجون، اتهمامات للمنتخبين والسلطات بالزبونية والمحسوبية، في عمليات توزيع المحلات التجارية.

هذا، وقد صادق أعضاء المجلس، على النقطة المتعلقة ب "وضعية الأسواق الجماعية وأسواق القرب: الإحداث والإغلاق والتسمية"، التي حملت مقررات أهمها  إغلاق سوقي بئر الشفاء والوردة، إحداث سوق كورزيانة مع تسميته "بالمركب التجاري كورزيانة". وقيام الجماعة بدورها الكامل في إعادة هيكلة الأسواق المتبقية، و إشراك لجنة المرافق العمومية والخدمات في السياسة المعتمدة مستقبلاً من طرف الجماعة في هذا الموضوع.

 



تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها

1- رشوى و محيوبية و زبونية

سعيدي

لابد من افاد اللجنة لتقصي حقائق و خاصة ان المستفدين قدموا اتاوى مالية للاعوان تصل 40000 درهم و مما جعل الجميع يثور ضد مفسدين و مرتشبن الدين باعوا طنجة للبراني ,

في 08 فبراير 2018 الساعة 07 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- tajaelbalia

abdelaziz

wallahila za3man dy3o bzaf dyal nass had el m9admiya w el 9oyad vahal lihna mach ma3andnach 9anon kay 3mlo li braw mo9abil drham hadchi 3ar 3lihom

في 08 فبراير 2018 الساعة 59 : 14

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- les beneficiaires§§§§§§

boujadi

ilfaut publier les listes des beneficiaires des locaux commercials aux marches du korb pour devoiler les noms ou on espere ne pas trouver ceux de membres communaux et leurs proches parents ainsi que ceux des fonctionnaires et des assistants d autorite puisqu il ya qques uns quine peuvent plus aller a leur travail par peur d etre reperes......

في 08 فبراير 2018 الساعة 48 : 17

أبلغ عن تعليق غير لائق




أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا

إفطار جماعي لفائدة نزلاء مركز حماية الطفولة بطنجة

طنجة مدينتي تدخل الفرحة على الأسر المعوزة

جمعية العرفان ترسم البسمة على وجوه الأطفال

الحقل الجمعوي المحلي يتعزز بجمعية منتدى المعارف للتنمية

حملة طبية مجانية بمدينة أصيلة

حوالي 100 امرأة يستفدن من دروس محو الأمية، خلال الموسم التربوي الجديد لجمعية هدى الناس

الشعلة بطنجة تنظم الحملة التحسيسية حول مخاطر ظاهرة الرشوة

حملة تحسيسية حول النظافة العامة بمناسبة عيد الأضحى المبارك بحي السواني

جمعيات الشرافات تتعرض للنهب - بيان صحفي -

طنجة مدينتي تنظم يوم توجيهي بثانوية ابن الخطيب