طنجة24_مهنيو الصيد يتبرأون من غلاء الأسماك ويتهمون المضاربين والسماسرة



مهنيو الصيد يتبرأون من غلاء الأسماك ويتهمون المضاربين والسماسرة

أضيف في 24 ماي 2018 الساعة 15:58

طنجة 24 - متابعة

نأى مهنيو الصيد البحري، عن مسؤوليتهم في الارتفاع الذي تشهده اسعار السمك، خلال شهر رمضان الحالي، مؤكدة أن سلوكيات بعض الوسطاء، هي السبب الرئيسي في هذا الارتفاع، مما يجعل السلطات العمومية مطالبة بتحريك آليات المراقبة لمحاربة المضاربة في المواد الاستهلاكية الأساسية.

وأكد بيان لجامعة غرف الصيد البحري، اطلعت عليه جريدة طنجة 24 الالكترونية، أن "أرباب مراكب الصيد لا يتحملون أية مسؤولية في هذا الارتفاع، وأن الأسعار داخل أسواق السمك بالجملة بموانئ الصيد لم تعرف أي زيادة ملحوظة خلال الشهور الأخيرة".

 واوضحت الجامعة في بيانها أن الزيادة في أسعار السمك "ترجع، بالأساس، إلى وسطاء تجارة السمك من عديمي الضمير الذين يلجؤون إلى نهج سلوكيات غير شريفة باحتكار هذه السلع واستغلال مثل هذه المناسبات، حيث يكثر الطلب على هذا المنتوج، للرفع من ثمنها على حساب المستهلك ومجهزي مراكب الصيد".

وذكر البيان بأن "أرباب مراكب الصيد مجبرون، بقوة القانون، على بيع المنتوج السمكي في أسواق السمك بالجملة داخل موانئ الصيد عن طريق المكتب الوطني للصيد"، مشيرا إلى أن ثمن سمك السردين يتراوح بين 3 دراهم كحد أدنى و8 دراهم كحد أقصى وذلك قبل وخلال شهر رمضان.

ودعت الجامعة السلطات العمومية إلى "القيام بمهامها المتمثلة في حماية المستهلك من جشع بعض الوسطاء الذين همهم الوحيد هو تحقيق الربح السريع على حساب المواطن"، كما طالبتها ب"تحريك جميع آليات المراقبة لمحاربة ظاهرة الاحتكار والمضاربة في المواد الاستهلاكية".

 



تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها

1- لا أدري ما أقول

محمد

الشعب المغرب قرر الثورة على المفسدين بحيث نوابونا أصبحو جزءا من الفساد وتكون الثورة حضارية وهي المقاطعة إبتاء من الحليب والماء والسردين وثم الإنتخبات وأخيرا الحج والعمرة حتى هو يترأسه المفسدون من سعوديين وسماسرة مغاربة لا توجد دولة في العالم الفرد يستهلك ستت ملايين في الشهر فها إذا إستثنينا تذكرة الطائرة أصبحنا في هذا الوطن السيبة منضمة كل واحد يفعل ما يحلو له وحسب هواه والمؤسسات نائمون ولأحزاب غائبون واشعب يفترسونه الشركات الجشعة ..

في 25 ماي 2018 الساعة 26 : 14

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- فوضى و ثغرة القانونية

بحار طنجاوي

ضروري مراقبة مخازين تبريد بالميناء التي تحتكر السمك و تبيعها لمرة الثانية للاصحاب عربات و تجار بالتقصيط و مطاعيم , بينما اساس كان منتوج يتروج في سوق , اليوم هناك لوبيات تتحكم في سوق ولها حماية من طرف مكتب الوطني لصيد, حان الاوان ان يفتح سوق المزاد في الميناء للعموم ,ارباب المطاعيم تجار صغار , اصحاب محلات تجارية و مراكز التجارية للمزايدة في المنتوج لمعرفة الطلب و العرض,

في 26 ماي 2018 الساعة 31 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق




أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا

إفطار جماعي لفائدة نزلاء مركز حماية الطفولة بطنجة

طنجة مدينتي تدخل الفرحة على الأسر المعوزة

جمعية العرفان ترسم البسمة على وجوه الأطفال

الحقل الجمعوي المحلي يتعزز بجمعية منتدى المعارف للتنمية

حملة طبية مجانية بمدينة أصيلة

حوالي 100 امرأة يستفدن من دروس محو الأمية، خلال الموسم التربوي الجديد لجمعية هدى الناس

الشعلة بطنجة تنظم الحملة التحسيسية حول مخاطر ظاهرة الرشوة

حملة تحسيسية حول النظافة العامة بمناسبة عيد الأضحى المبارك بحي السواني

جمعيات الشرافات تتعرض للنهب - بيان صحفي -

طنجة مدينتي تنظم يوم توجيهي بثانوية ابن الخطيب