طنجة24_هذه أسباب تشبث المواطنين باستعمال ''الميكا'' بعد عامين من المنع



هذه أسباب تشبث المواطنين باستعمال "الميكا" بعد عامين من المنع

أضيف في 4 يوليوز 2018 الساعة 11:01

طنجة 24 - متابعة

اعتراف الحكومة المغربية، بالفشل في القضاء بشكل نهائي على استعمال الاكياس البلاستيكية، بعد عامين من سريان القانون 15-77، يطرح العديد من الاشكالات المتعلقة بتجاوب المواطنين مع هذه الاجراءات.

فاذا كانت الفضاءات والاسواق المهيكلة، قد تفاعلت إيجابيا مع مقتضيات القانون، فإن الامر غير ذلك بالنسبة للتجارة غير المهيكلة.

وتبعا لتقرير سابق لوزارة الصناعة والتجارة والقتصاد الرقمي، فإن ممتهني القطاع التجاري المهيكل يتزودون بالاكياس الممنوعة من طرف الشبكات السرية وشبكات التهريب.

ويرى مراقبون أن استمرار هذه الشبكات في ترويج الاكياس الممنوعة، يشجعه استمرار تشبث نسبة مهمة من المواطنين باستعمالها أثناء التسوق، بحسب ما كشف عنه بحث أنجزته جمعية "زيرو زبل" المهتمة بهذا الموضوع.

ويعود السبب لهذا التشبث بالاكياس البلاستيكية، حسب الجمعية، هو كونها تقدم مجاناً من طرف البقال والتجار، عكس الأكياس البديلة الجديدة التي تباع بدرهم أو درهمين حسب النوعية والحجم، وبأكثر من ذلك في الأسواق الكبرى.

وفي نظر الجمعية، فإن على الحكومة أن تلتفت الى الجانب المتعلق باسعار الاكياس البديلة، إضافة إلى تطوير حاويات مناسبة لشراء المنتجات المبتلة، كالحوم والأسماك والزيتون والحامض المحفوظ.

 





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا

إفطار جماعي لفائدة نزلاء مركز حماية الطفولة بطنجة

طنجة مدينتي تدخل الفرحة على الأسر المعوزة

جمعية العرفان ترسم البسمة على وجوه الأطفال

الحقل الجمعوي المحلي يتعزز بجمعية منتدى المعارف للتنمية

حملة طبية مجانية بمدينة أصيلة

حوالي 100 امرأة يستفدن من دروس محو الأمية، خلال الموسم التربوي الجديد لجمعية هدى الناس

الشعلة بطنجة تنظم الحملة التحسيسية حول مخاطر ظاهرة الرشوة

حملة تحسيسية حول النظافة العامة بمناسبة عيد الأضحى المبارك بحي السواني

جمعيات الشرافات تتعرض للنهب - بيان صحفي -

طنجة مدينتي تنظم يوم توجيهي بثانوية ابن الخطيب