طنجة24_استئنافية طنجة تقضي بالسجن المؤبد في حق منفذ جربمة قتل بالحرق




استئنافية طنجة تقضي بالسجن المؤبد في حق منفذ جربمة قتل بالحرق

أضيف في 6 يوليوز 2018 الساعة 09:35

طنجة 24 - متابعة

قضت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بطنجة، مساء الخميس، بالسجن المؤبد وثلاثين سنة سجنا نافذا على التوالي في حق شخصين، في قضية جريمة حرق حارس ليلي بمدشر العوامة بمنطقة بني مكادة، شهر مارس الماضي.

فبعد الاستماع الى مرافعات النيابة العامة والدفاع، قررت الهيئة القضائية، مؤاخذة المعنيين بالامر بالمنسوب اليهما، ومعاقبتهما بالسجن المؤبد بالنسبة للمتهم الرئيسي، وثلاثين سنة بالنسبة لشريكه، فيما يزال متهم ثالث فيحالة فرار  من العدالى.

وتعود تفاصيل الحادث، الى تاريخ 21 مارس الماضي، حينما لقي  حارس سيارات حتفه بمنطقة العوامة، جراء تعرض كوخه المصنوع من الزنك للاحتراق بالنيران.

التحريات الامنية التي باشرتها المصالح المختصة، على اثر الحادث، مكنت من توقيف المتهم الرئيسي بتاريخ 25 مارس، الذي اعترف للمحققين بمسؤوليته في الحادث، رغم عدم نيته المسبقة في التخلص من الضحية. موضحا ان هدفه كان هو احراق الكوخ الذي   يشكل موضوع نزاع بين الضحية والجاني.


 



تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها

1- وجب الغاء هذا العفو .

عابر السبيل

بعد مدة قصيرة سيشملهما العفو الملكي . العفو الملكي يشجع على الاجرام . المجرم عند تنفيذ جريمته يعلم مسبقا ان العفو الملكي ينتظره , لذلك لا يبالي بجريمته . وجب الغاء هذا العفو لما يسببه من اذى في حق المجتمع .

في 06 يوليوز 2018 الساعة 58 : 10

أبلغ عن تعليق غير لائق




أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا

حريق يودي بحياة سيدة بحي السواني

طنجة تستضيف خطيب مسجد الأقصى يوسف سلامة جمعة

حريق بمركبين للصيد في ميناء طنجة ( صورة و فيديو)

منشد طنجاوي يطبع فنيا مع إسرائيل ويحي سهراته فيها

مبروك للزميل محمد دين بمناسبة عقد قرانه

الفنان عبد المالك الاندلسي عريس الدورة الرابعة من مهرجان الطقطوقة الجبلية والفنون المجاورة

انطلاق فعاليات المعرض الجهوي للصناعة التقليدية

الفنان “إيدير ” يتوج مهرجان ثويزا بسهرة فنية كبرى

فرقة “سوار” الفلسطينية تتألق في مهرجان الثقافة الأمازيغية

طنجة: العثور على جثة متعفنة بحي السواني