طنجة24_بيدرو أفيلا.. ازداد بطنجة وحوّل القصائد الشعرية لأغاني موسيقية




بيدرو أفيلا.. ازداد بطنجة وحوّل القصائد الشعرية لأغاني موسيقية

أضيف في 8 دجنبر 2018 الساعة 08:25

طنجة 24 – محمد سعيد أرباط

بيدرو أفيلا (Pedro Avila) هو أحد الفنانين الذين سطعوا في مجال الغناء الشعري منذ الستينيات، حيث كان يحول القصائد الشعرية للعديد من الشعراء إلى أغاني موسيقية.

ولد بيدرو أفيلا في مدينة طنجة سنة 1940 لأبوين اسبانيين، واشتهر في مجال الغناء تحت هذا الاسم المذكور، في حين أن اسمه الحقيقي هو بيدرو أغيري (pedro aguirre).

بدأ بيدرو أفيلا دراسته في طنجة إلى سن 18، وتخصص في مجال التصميمات الصناعية، لكن موهبته الكبيرة كانت تتجلى في الموسيقى والفن بصفة عامة، فكان يحضر لدروس الموسيقى والرقص بأحد المعاهد الفنية الاسبانية في مدينة طنجة حتى سنة 1961 عندما توجه إلى العاصمة الفرنسية باريس لإتمام دراسته في مجال التصميم الصناعي.

في فرنسا واصل بيدرو دراسته في شعبة التصميم الصناعي، لكن ولعه بالفن لم يتوقف، فعمل مع بعض فرق الرقص والفرق الموسيقية بعدما كشف عن مواهبه هناك، وتم التعاقد معه للعمل مع بعض هذه الفرق الاستعراضية في كباريهات ومسارح باريس.

في سنة 1963 بتعاون مع هذه الفرق، أصدر أول ألبوم له يحتوي على أربع أغاني باللغة الفرنسية من انتاج شركة طومسون للأغاني، وبعد ذلك بثلاث سنوات التقى في صيف 1966 بالشاعر أنخيل كونزاليز (angel gonzalez) بمدينة طنجة، فكان هذا اللقاء منطلقه نحو الغناء الشعري، فأصدر سنة 1970 ألبوم (le chant du monde) وفي سنة 1971 أصدر ألبوم بالاسبانية (el hombre nuevo contanda)  وكل أغاني الالبومين عبارة عن قصائد شعرية لعدة شعراء.

وفي سنة 1973 انتقل للعيش في المكسيك، ودامت اقامته هناك 12 سنة عرف فيها نجاحا في التلفزيون والإذاعة المكسيكيين، كما أصدر العديد من الالبومات الغنائية الشعرية باللغة الاسبانية التي لاقت نجاحا كبير، لكنها لم تلقى النجاح نفسه في اسبانيا نظرا لميولاته المعادية لسياسة فرانكو.

وبعد حقبة فرانكو عاد بيدرو أفيلا إلى اسبانيا سنة 1985 وعاش في العاصمة لفترة أصدر فيها ألبومات غنائية لشعراء مختلفين قبل أن يقرر العودة إلى المكسيك حيث يعيش حاليا بعمر يفوق السبعين عاما كانت بدايته الأولى من مدينة طنجة سنة 1940.

 





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا

عمر بن جلون يتحدث عن تجربته الجمعوية ومسيرته المهنية

ممتهنو النقل السري يشكلون ظاهرة جديدة بطنجة

أكثر الخدمات العمومية رداءة بطنجة.. شارك برأيك

11 قتيلا و907 جريحا في حوادث السير المسجلة بالمناطق الحضرية خلال الأسبوع الماضي

كتب بالأطنان لكتابة الدولة لدى وزارة التربية الوطنية في مطرح للنفايات

منتدى الأطر بطنجة ينظم ندوة حول موضوع "قراءة في تقرير الحالة الدينية في المغرب"

"الهاكا"تصادق على تعديل دفتر تحملات الخدمة التلفزية "ميدي 1 سات

رخص السياقة المحررة على الحامل الإلكتروني والمسلمة قبل فاتح أكتوبر 2010 صالحة ومطابقة للقانون

20 قتيلا و1044 جريحا في حوادث السير المسجلة بالمناطق الحضرية خلال الأسبوع الماضي

جائزة التميز في التحقيق الصحفي بالمغرب